ـ "... إن فى الإنسان منطقة عجيبة سحيقة لا تصل إليها الفضيلة ولا الرذيلة ، ولا تشع فيها شمس العقل والإرادة ، ولا ينطق لسان المنطق ، ولا تطاع القوانين والأوضاع ، ولا تتداول فيها لغة أو تستخدم كلمة ... إنما هى مملكة نائية عن عالم الألفاظ والمعاني ... كل مافيها شفاف هفاف يأتي بالأعاجيب فى طرفة عين ... يكفي أن ترن فى أرجائها نبرة ، أو تبرق لمحة ، أو ينشر شذا عطر ، حتى يتصاعد من أعماقها فى لحظة من الإحساسات والصور والذكريات ، ما يهز كياننا ويفتح نفوسنا على أشياء لا قبل لنا بوصفها ، ولا بتجسيدها ، ولو لجأ إلى أدق العبارات و أبرع اللغات ... " ـ

توفيق الحكيم

Within man lies a deep wondrous spot, to which neither virtue nor vice can reach. Upon which the sun of reason and will never rises. In which the mouth of logic never speaks, the laws and rules are never obeyed, and not a language is used nor a word is ever spoken.
It is a distant Kingdom, beyond words and meanings. With everything is a sheer murmur offering wonders in a blink. From the depths of which, suffice a single tone or a flash of mind or a scent of a perfum, to allow rise of emotions, pictures and memories, a rising that will shake our being and open ourselves to things we can neither describe nor materialize even if we used the most refined of phrases or the most skillful of languages.

Tawfiq Al-Hakim.
(My humble transalation of the arabic text)

Friday, July 18, 2014

ثورة الشك ... أم كلثوم

 ... فى يوم من الأيام من سنين حطيت الأغنية دى فى البلوج .. كأغنية مفضلة ليا من أغانى العبقرية  أم كلثوم  لكن دايما دايما  كنت بأفكر ... يا ترى الأغنية دى ممكن تعبر فى الزمن ده عن موقف بين محبين زى ما باقى أغاني أم كلثوم بتعبر؟  ...و تعبير عبقري الحقيقة فى كل أغانيها على الأقل اللى أنا أعرفها.. بصراحة .. كنت أستبعدها دايما من الأغانى اللى ممكن تنطبق فى الزمن الحالى ..معرفش ليه
لحد ما إتحطيت أنا فى موقف خلى الأغنية دى هى المعبر الوحيد تقريبا عن حالى .. ثورة شك و تردد بين حالين. مش شك الخيانة... شك الهجر .. هل ممكن يكون خلاص قرر أنه يتخلى عنى ... هل تصرفاته دى بتعنى كده زي ما بالتأكيد يمكن تفسير التجاهل التام لوجودي!...ولا تصرفاته دى لها تفسير منطقى أنا و صلت له بعد عذاب ... هو تفسير لحد ما على الجانب المتفائل ... أنه خايف يقرب منى تانى... لحد أما نشوف هانوصل لأيه  ...ده تفسير كان بيحطنى على الجانب الهادى نسبيا ... الجانب العاصف بقى كان الوضع فيه أنه هجر و كمان فيه واحدة تانية ظهرت فى الصورة ... جانب كان فيه خوفى من فقده و غيرة حبيبة ما أخدتش فرصتها أنها تدافع عن حقها فى حبيبها اللى خدته واحدة تانية و كبرياء أنثى مش متقبلة فكرة أنها هجرت. بس أنا أزاى أشك  فيه هو ... حبيبي اللى وثقت فيه الثقة دى كلها ؟؟ جزء كبير من ثورتى الداخلية سببه عدم تصديقى انه ممكن  يخون ثقتى فيه .. انه على الأقل لو قرر هجري ها يتحلى بشجاعة كافية أنه يقول لى كده مباشرة بدون لف و لا دوران و لا انسحاب صامت 

بناء عليه إكتشفت كالعادة مدى عبقرية أم كلثوم فى إختيارها لكلمات أغانيها ... و هاحط الأغنية هنا تانى          



الله يرحمك يا ست بحق المشاعر اللى عبرتي عنها نيابة عن ناس كتير        

No comments: