ـ "... إن فى الإنسان منطقة عجيبة سحيقة لا تصل إليها الفضيلة ولا الرذيلة ، ولا تشع فيها شمس العقل والإرادة ، ولا ينطق لسان المنطق ، ولا تطاع القوانين والأوضاع ، ولا تتداول فيها لغة أو تستخدم كلمة ... إنما هى مملكة نائية عن عالم الألفاظ والمعاني ... كل مافيها شفاف هفاف يأتي بالأعاجيب فى طرفة عين ... يكفي أن ترن فى أرجائها نبرة ، أو تبرق لمحة ، أو ينشر شذا عطر ، حتى يتصاعد من أعماقها فى لحظة من الإحساسات والصور والذكريات ، ما يهز كياننا ويفتح نفوسنا على أشياء لا قبل لنا بوصفها ، ولا بتجسيدها ، ولو لجأ إلى أدق العبارات و أبرع اللغات ... " ـ

توفيق الحكيم

Within man lies a deep wondrous spot, to which neither virtue nor vice can reach. Upon which the sun of reason and will never rises. In which the mouth of logic never speaks, the laws and rules are never obeyed, and not a language is used nor a word is ever spoken.
It is a distant Kingdom, beyond words and meanings. With everything is a sheer murmur offering wonders in a blink. From the depths of which, suffice a single tone or a flash of mind or a scent of a perfum, to allow rise of emotions, pictures and memories, a rising that will shake our being and open ourselves to things we can neither describe nor materialize even if we used the most refined of phrases or the most skillful of languages.

Tawfiq Al-Hakim.
(My humble transalation of the arabic text)

Saturday, May 31, 2014

يا من بدمعي - مروان خوري

آه على الأيام

لم تبق إلا كلام

ماض هوى وتأوهاً .. وتحسراً
لا .. انا لن أحب سواه
لم يُبقِ مني هواه .. شجرا بدا في القلب منها تصحرا
ياه .. يا من بدمعي تعطرّت
وبعتم ليلي تكحلّت
وبفيض شوقي تجمّلت وتدللت
ياه سبحان من خلى الهوى .. حكراً عليها
فانطوى عمري بها وتجبّرت وتكبّرت



من .. من يشتري الأحلام
العمر و الأيام مني
فلا كُنت ولا كان الهوى
آه .. آه على الزمن .. ما كان ينصفني
فأعزّها حبي لها .. وأذلني
ياه .. يا من بدمعي تعطرت .. وبعتم ليلي تكحلت
وبفيض شوقي تجمّلت وتدللت
ياه سبحان من خلى الهوى .. حكرا عليها
فانطوى عمري بها وتجبرت وتكبرت



مــــا انت يا قلبي فما
زلت بحبي تهيم .. تشدو الليالي .. وتهوى إرتحالي
وعشق المحال
مـــا انت يا قلبي فما زلت لحبي أسير
رفقا بحالي .. الست تُبالي بدمعي يا غالي
ياه .. يا من بدمعي تعطرت .. وبعتم ليلي تكحلت
وبفيض شوقي تجمّلت وتدللت
ياه سبحان من خلى الهوى .. حكرا عليها
فانطوى عمري بها وتجبرت وتكبرت




  مروان خوري :) من الملحنين شديدى الندرة حاليا اللى يقدروا يلحنوا لغة عربية فصحى بأسلوب جذاب فعلا